تلوث صادر من معاصر الزيتون أدى إلى نفوق الأسماك في واد بتاونات

استنفرت صور تظهر نفوق كمية كبيرة من أسماك واد “أسرى” في تاونات، فعاليات مدنية، وحقوقية، ودفعت بعضها إلى مراسلة السلطات الإقليمية، من أجل التدخل لمنع وقوع ” كارثة بيئية” يقولون إن سببها مادة المرج التي يتم التخلص منها في الوديان.
وحسب العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، فرع تاونات، فإن مادة المرجان أضحت تهدد الفرشة المائية، وأن اجتماعا عاجلا لأعضاء المجلس الإقليمي انعقد، أمس الاثنين، وتقرر خلاله مراسلة الجهات المسؤولة عن البيئة.
صور نفوق أسماك واد “أسرى”، الذي يمر بمحاذاة طريق الوحدة، خلقت ردود فعل غاضبة في شبكات التواصل الاجتماعي، بسبب غياب ما وصفوها بـ” شرطة البيئة “، والمسؤولين على مستوى تراب الإقليم.
وتجدر الإشارة إلى أن عمالة تاونات، في إطار إلزام أصحاب معاصر الزيتون بتوفير كافة ضمانات تصريف مادة المرج، قامت بإغلاق عدد من الوحدات، خلال السنة الماضية، ووجهت إنذارات لوحدات أخرى، لمنع تلويث مياه المجال البيئي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى