اجتماع هيئات المحامين بـ”السلطة القضائية” لم يفض إلى نتائج: تمسك برفض “جواز التلقيح” مع “انفتاح” على حلول لوقف الأزمة

أعلنت جمعية هيئات المحامين بالمغرب، أن اللقاء الاستثنائي الذي جمعها الثلاثاء بمقر السلطة القضائية بالرباط، بكل من محمد عبد النباوي، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، والحسن الداكي، رئيس النيابة العامة، أفضى إلى التشبث بمبدأ استقلالية المحاماة، والتأكيد على أن المؤسسات المهنية هي صاحبة الاختصاص، في تدبير  شؤون المحاميين، بما في ذلك ضمان الولوج إلى المحاكم، بما لا يتعارض مع الأمن الصحي.

وتمسكت جمعية هيئات المحامين، بالمواقف “المعبر عنها سابقا بشأن الجواز الصحي”، وشددت على “استعدادها الكامل للدفاع عنها، بجميع الوسائل التي يكفلها التشريع المغربي”. لكنها عبرت “جمعية هيئات المحامين بالمغرب في المقابل، عن “استعدادها لمناقشة الحلول الممكنة، والخروج من الأزمة.

وقالت الجمعية إن كلا من رئيسي السلطة القضائية والنيابة العامة، أكدا على حرصهما على تحصين استقلالية مهنة المحاماة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى