التلاميذ المصابون بكوفيد في الرباط ملقحون بجرعتين وإصاباتهم خفيفة

أفادت مصادر من وزارة التربية الوطنية أن التلاميذ الذين تم تسجيل إصابتهم بكوفيد 19، مؤخرا في الرباط، حالتهم مستقرة ولا تدعو للقلق، مشيرة إلى أن جميع المصابين تلقوا جرعتين من لقاح كورونا. وبخصوص نوعية الفيروس الذي أصيبوا به، فإنه لا يتعلق بالمتحور “أوميكرون”، إنما بمتحور دلتا. وتم تسجيل إصابة 7 تلاميذ الجمعة الماضي بالفيروس يدرسون في ثانوية أبو ذر الغفاري بحي الفتح بالرباط، وبعد إجراء تحاليل للمخالطين تبين إصابة تلميذ آخر، ليصبحوا ثمانية، ولهذا تقرر الإثنين إغلاق المدرسة إلى ما بعد العطلة. وفي مدرسة ابن رشد، بحي يعقوب المنصور بالرباط، تم تسجيل إصابة أربعة تلاميذ، في قسم واحد، فتقرر توقيف دراسة هذا القسم وحده في انتظار ظهور تحاليل المخالطين.

ويذكر أن المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بجهة الرباط سلا، أعلنت صباح اليوم إغلاق مدرستين بعد اكتشاف حالات إصابة بكورونا في صفوف التلاميذ. ويتعلق الأمر بثانوية القاضي عياض، بجماعة حصين، وفرعية السد، التابعة  لمجموعة مدارس فدان الزيت بجماعة السهول. وأشارت المندوبية إلى أن القرار اتخذ بتنسيق مع السلطات المحلية والصحية؛ وذلك “حفاظا على سلامة المتعلمات والمتعلمين والأطر الإدارية والتربوية. وكانت المديرية الإقليمية أعلنت أمس إغلاق ثانوية أبو ذر الغفاري، بالرباط، بعد اكتشاف حالات إصابة بكورونا في صفوف مجموعة من التلاميذ. وأفادت مصادر من المديرية لموقع “اليوم24″، أن الإغلاق سيستمر إلى ما بعد العطلة المقررة نهاية هذا الأسبوع.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى