القضاء يؤيد حكما ابتدائيا بسجن ناشط عامين

أيد القضاء استئنافيا، الإثنين، الحكم الصادر بحق ناشط نهاية يوليوز الماضي بالسجن لمدة عامين بتهمة “إهانة المؤسسات”، وفق محاميه.

أوقف العواج منتصف يونيو واتهم بـ”إهانة المؤسسات الدستورية” و”إهانة هيئات منظمة” و”التحريض على ارتكاب جناية”.

وكان نور الدين العواج ناشطا في “حركة 20 فبراير” التي تزامنت انطلاقتها مع انتفاضات في دول عربية أخرى عام 2011.

كما كان عضوا في لجان دعم الصحافيين عمر الراضي وسليمان الريسوني الموقوفين في قضيتين منفصلتين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى