مقصيون من دكتوراه مكناس يراسلون النقابات طلبا للدعم

 

بعد مراسلة وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، ومعه المفتش العام للوزارة، راسل طلبة ماستر الأسرة والقانون، الذين حرموا من اجتياز مباراة ولوج سلك الدكتوراه بمختبر العلوم القانونية والقضائية بكلية الحقوق في مكناس، الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بفرعها في مكناس، والمكتب الجهوي لنقابة التعليم العالي، من أجل دعمهم في ملفهم أمام القضاء الإداري.
وأوضح أحد الطلبة المقصيين، أن طلبا بشأن تفاصيل حول واقعة الإقصاء سلم، يوم الأربعاء الماضي، لمسؤول في نقابة التعليم العالي فرع مكناس، كما سلم ملفا لجمعية حقوقية، من أجل الدخول على خط واقعة الإقصاء، التي قال إنها لا تستند إلى سند قانوني.
ونبه إلى أن اجتماعا ستعقده الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، فرع مكناس، ومن المتوقع أن تطرح فيه نقطة إقصاء الطلبة، في انتظار مدارسة نقابة التعليم العالي لملف المؤازرة.
وتجدر الإشارة إلى أن طلبة الماستر راسلوا البرلمان بغرفتيه، من أجل التحقيق في “فضيحة الإقصاء”.
ومن جهته، قال مصدر ثان يدرس بكلية الحقوق، إن إقصاء طلبة من ماستر الأسرة والقانون، من اجتياز امتحان ولوج سلك الدكتوراه، بدعوى أن الإجازة، التي حصلوا عليها، في وقت سابق، لا مبرر قانوني له، وأن ملفا مستوفيا لكل الثغرات، سيتم نشره، للتأكد من أن واقعة الإقصاء مجرد “حسابات”، وجب تدخل الجهات المسؤولة للتحقيق فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى