بريطانيا ترفع مستوى التحذير من كوفيد بسبب تفشي المتحورة أوميكرون

أعلن المسؤولون الصحيون في المملكة المتحدة، الأحد، رفع مستوى التحذير من وباء كوفيد بسبب “الزيادة السريعة” لعدد الإصابات بالمتحورة أوميكرون.

وتم رفع المستوى من الثالث إلى الرابع، ما يعني أن “التفشي كبير وأن الضغط على الخدمات الصحية يتسع أو في طور الازدياد”.

وقال المسؤولون المعنيون إن “العناصر الأولى تظهر أن أوميكرون يتفشى بسرعة أكبر من دلتا وأن الحماية اللقاحية ضد اعراض اوميكرون تقلصت”.

ورغم أن خطورة المتحورة الجديدة لا تزال غير معروفة “وستكون أكثر وضوحا في الاسابيع المقبلة”، لاحظ المسؤولون أن هناك “سلفا” مصابين في المستشفيات بسبب أوميكرون ومن “المرجح” ان “يزداد عددهم سريعا”.

واعلن داونينغ ستريت أن رئيس الوزراء بوريس جونسون سيخاطب مواطنيه مساء الأحد في كلمة مسجلة مسبقا، يعرض فيها جهود الحكومة للحد من انتشار أوميكرون، وفي مقدمها توسيع نطاق حملة الجرعات المعززة لتشمل من تجاوزوا ثلاثين عاما اعتبارا من الاثنين.

كذلك، أعلنت وزارة الصحة أنه سيطلب اعتبارا من الثلاثاء من الأفراد الذين أتموا تلقيحهم بعد إصابتهم بكوفيد أن يجروا فحوصا سريعة يومية مدى أسبوع كامل. أما غير الملقحين فعليهم التزام الحجر لعشرة أيام.

ويضاف ذلك إلى إجراءات جديدة سيعرضها جونسون بينها معاودة العمل من المنزل واعتماد الشهادة الصحية في بعض الاماكن، على أن يصوت عليها النواب الثلاثاء.

وبلغ عدد الوفيات الاجمالي بكوفيد في المملكة المتحدة 146 الف حالة مع تسجيل نحو خمسين ألف اصابة جديدة كل يوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى