“مصدر مقرب من أوساط النقل الجوي” يخبر المغاربة بتمديد إغلاق الأجواء إلى “تاريخ لاحق”.. و”لارام” تقول: “حتى 31 دجنبر”

لعبة التسريبات مستمرة حول الإجراءات الخاصة بالحد من تفشي كوفيد 19، ومتحورته الجديدة “أوميكرون”. هذه المرة، يتعلق الأمر بقرار تمديد تعليق الرحلات المباشرة للمسافرين من وإلى المغرب، إلى “تاريخ لاحق”.

بالمقابل، كانت الخطوك الملكية المغربية، أكثر تحديدا بعد ذلك. فقد بثت على صفحتها في “فايسبوك”، أنه “تبعا للمعلومة التي قدمتها المديرية العامة للطيران المدن، سيتم إلغاء الرحلات الجوية الدولية للخطوط الملكية المغربية من وإلى المغرب في كلا التجاهين.. إلى غاية 31 دجنبر”

هذا التسريب تم الخميس، عبر وكالة الأنباء الرسمية (وكالة المغرب العربي للأنباء)، منسوبا إلى “مصدر مقرب من أوساط قطاع النقل الجوي”، وليس إلى مصدر حكومي كما جرت العادة، يخبر المغاربة بتمديد إغلاق الأجواء إلى “تاريخ لاحق”.

تأتي هذه الطريقة يوما واحدا بعد السجال العلني بين وزارة الصحة، وبين اللجنة العلمية لمكافحة كوفيد 19، بشأن تسريب أعضاء بها لمعلومات حول التوصية بإيقاف العمل بتعليق رحلات الطيران. وزير الصحة، خالد آيت الطالب، بث بلاغا على الفور، يتضمن نفيا قاطعا لوجود أي توصيات حول أيقاف العمل بتعليق الطيران، أو بإغلاق الحدود. ولاحقا، قدم تصريحا لموقع “هيسبريس”، يوبخ بواسطته، أعضاء اللجنة العلمية، ويدعوهم إلى “عدم تجاوز اختصاصاتهم”.

وكان متوقعا، أن يصدر بلاغ عقب المجلس الحكومي، الخميس، بشأن القرار النهائي في هذا الموضوع، وفقا لتصريحات مسؤولين حكوميين. لكن وزير الصحة لم يتطرق للموضوع في الندوة الصحفية التي أعقبت المجلس الحكومي، وكذلك فعل الناطق الرسمي باسم الحكومي، مصطفة بايتاس.

وفي الساعة 19.21، الخميس، بثت وكالة المغرب العربي للأنباء، قصاصة تشتمل على القرار المتخد، دون أن تنسبه إلى أي مصدر حكومي.

وصيغة القصاصة كانت كالآتي: “علم من مصدر مقرب من أوساط النقل الجوي، أنه تقرر تمديد الرحلات الجوية المباشرة للمسافرين من وإلى المغرب، الذي دخل حيز التنفيذ يوم 29 نونبر الماضي لمدة أسبوعين، إلى تاريخ لاحق.

وكانت السلطات المغربية قد قررت تعليق الرحلات المباشرة للمسافرين من وإلى المغرب لمدة أسبوعين ابتداء من يوم الإثنين 29 نونبر 2021 على الساعة الحادية عشرة ليلا و59 دقيقة، بسبب الانتشار السريع للمتحور الجديد لكوفيد-19 أوميكرون، خصوصا بأوروبا وإفريقيا. ويندرج هذا القرار أيضا في إطار الإجراءات المتخذة الرامية للحفاظ على المكاسب التي راكمها المغرب في مجال تدبير جائحة كوفيد-19 وحماية صحة المواطنين”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى