تأجيل قضية الصحافي الراضي إلى 6 يناير

أرجأت محكمة الاستئناف في الدار البيضاء، اليوم الخميس، النظر في ملف الصحافي، والناشط، عمر الراضي، إلى غاية السادس من يناير المقبل.

وكانت محكمة الاستئناف نفسها قد قضت في المرحلة الابتدائية في حق الراضي بـ 6 سنوات سجنا نافذا، وغرامة مالية تقدر ب200 ألف درهم.

وقال إدريس الراضي، والد عمر، أثناء حديثه ل”اليوم24″، إن هيأة الحكم استدعت للمرة الثانية الصحافي عماد استيتو، الذي غاب عن الجلسة، بالإضافة إلى المشتكية حفصة بوطاهر.

وعماد استيتو، الملاحق في حالة سراح، حكم عليه في المرحلة الابتدائية بالحبس 12 شهرا، ستة منها نافذة في قضية “اعتداء جنسي”، بينما عمر الراضي، القابع في سجن عكاشة، منذ اعتقاله، في 29 يوليوز 2020،  يتابع على خلفية اتهامه في قضيتين “التخابر”، واعتداء جنسي”.

وينفي الصحافيان التهم الموجهة إليهما، مشددين على أن محاكمتهما تأتي “انتقاما منهما، بسبب عملهما الصحافي”.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى