جمعية تخصص إقامة سكنية لاستقبال المرضى وذويهم في فاس

في بادرة إنسانية تحمل أكثر من دلالة، أنشأت جمعية خيرية، أصول المنتمين إليها من منطقة تافيلالت في الراشيدية، مركزا لاستقبال الباحثين عن العلاج في مستشفيات مدينة فاس، وهو عبارة عن إقامة سكنية من عدة طوابق تقع بمحاذاة المستشفى الجامعي.

المشروع الخيري، الذي يؤكد تجذر أفعال الخير في الإنسان المغربي، يستهدف المعوزين القادمين من خارج مدينة فاس للعلاج، والذين لا تسعفهم ظروفهم، أو أوضاعهم المادية في حجز غرفة في فندق، وليس لهم أهل في العاصمة العلمية، حيث يستفيدون من المبيت، في انتظار أن يتوسع نشاط الجمعية، وتُمكن المستفيدين من المأكل.

وفي السياق، قال محمد الناصري، رئيس جمعية الغرفة، وواحد من أبناء سجلماسة، إن المشروع عبارة عن إقامة توفر 80 سريرا، وشروط الاستفادة محصورة في البعد عن المدينة، وحاجة المريض، أو من يرافقه، للسكن مراعاة لظروفه المادية، مضيفا أن الجمعية الخيرية ستوسع نشاطها، وستمكن من توسيع الطاقة الاستيعابية، بما فيها توسيع المرافق المتصلة بالمركب الخيري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى