اسبانيا تمدد إغلاق سبتة ومليلية المحتلتين إلى نهاية دجنبر المقبل

مددت إسبانيا إغلاق المدينتين المحتلتين، سبتة، ومليلية، مع المغرب، إلى غاية نهاية شهر دجنبر المقبل.

وقالت وسائل إعلام إسبانية، اليوم الأحد، إن العدد الأخير من الجريدة الرسمية، نشر فيه قرار لوزير الداخلية، فيرناندو غراندي مارلاسكا، ينص على الاستمرار في إغلاق المدينتين المحتلتين لمعابرهما مع المغرب، إلى غاية 31 من شهر دجنبر المقبل.

والسلطات الإسبانية قالت إنها اعتمدت، في قرارها، على تطورات جائحة كورونا، وظهور المتحور الجديد في عدد من الدول، وتوجه دول عديدة نحو العودة إلى تقييد التنقل.

ويضاف الإغلاق المذكور من قبل الجانب الإسباني إلى ذلك، الذي حافظ عليه المغرب، منذ 13 مارس 2020، مع بداية أزمة فيروس كورونا، إذ كان قد قرر الاغلاق من جانب واحد، بعد أن أعطى إشعارا للجانب الإسباني قبل ثماني ساعات من التنفيذ.

وإغلاق المدينتين المحتلتين، من الجانبين، (المغربي والإسباني) خلف مأساة إنسانية، بدأت بالعالقين، الذين انتظروا لأشهر، قبل أن يعودوا، ومست الآلاف من سكان المدن المغربية المجاورة، الذين تضررت أنشطتهم الاقتصادية بشكل بالغ.

وكان مواطنون، ياملون أن يتخذ المغرب خطوة لتخفيف القيود المفروضة على التنقل إلى المدينتين المحتلتين، بالتزامن مع إقراره لإجراءات تخفيف داخل التراب الوطني، من بينها رفع حظر التجول الليلي، وتخفيف قيود السفر بين المدن باعتماد جواز التلقيح دون الحاجة إلى رخص إدارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى