عائلات الشيخ جراح ترفض مقترح التسوية الإسرائيلي لإخلاء منازلها

أعلنت العائلات المقدسية المهددة بالتهجير من بيوتها، في حي الشيخ جراح، رفضها للتسوية التي اقترحتها المحكمة العليا الإسرائيلية، وفق ما جاء في بيان للعائلات الفلسطينية، الثلاثاء 2 نوفمبر.

في وقت سابق من شهر أكتوبر الماضي، قدّمت محكمة العدل العليا الإسرائيلية تسوية لأربع عائلات فلسطينية تواجه خطر طردها من منازلها في أي دقيقة.

وفقاً للتسوية المقترحة، خلال الوقت الذي تبقى فيه العائلات في منازلها، يمكن الفصل في قضية ملكية الأرض، لكن في غضون ذلك، ستعترف بهم المحكمة بصفتهم مستأجرين محميين، وبأنَّ شركة استيطانية مالكة للمنازل، بحسب ما قالت صحيفة The Jerusalem post الإسرائيلية.

رفض التسوية الإسرائيلية بالإجماع

قالت العائلات، الثلاثاء: “رفضنا بالإجماع التسوية المقترحة من قِبَل محكمة الاحتلال، التي كانت ستجعلنا بمثابة مستأجرين محميين عند الجمعية الاستيطانية “نحلات شمعون” وتمهد تدريجياً لمصادرة حقنا في أراضينا”.

كما أكدت العائلات المقدسية في البيان أن “هذا الرفض يأتي انطلاقاً من إيماننا بعدالة قضيّتنا وحقنا في بيوتنا ووطننا، بالرغم من انعدام أي ضمانات ملموسة لتعزيز وجودنا الفلسطيني في القدس المحتلة من قبل أي جهة أو مؤسسة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى