بنسعيد يتعهد بدراسة جديدة حول الدعم العمومي للصحافة في لقاء مع النقابة وجمعية الأعمال الاجتماعية

استقبل وزير الشباب والثقافة والتواصل محمد المهدي بنسعيد أمس الإثنين، وفدا يمثل النقابة الوطنية للصحافة المغربية وكذا رئيسة وأعضاء المكتب التنفيذي لجمعية الأعمال الاجتماعية لصحافيي الصحافة المكتوبة.

وتطرق لقاء بنسعيد مع رئيس وأعضاء المكتب الوطني للنقابة الوطنية للصحافة المغربية إلى العديد من القضايا التي تهم المهنيين من الصحافيات والصحافيين، لاسيما المرتبطة بتحسين أوضاعهم المادية والاجتماعية.

وأبرز الوزير أهمية الإعلام ودوره في المجتمع، على اعتبار أنه خدمة عمومية، يؤدي رسالة سامية والمتمثلة في إخبار الرأي العام الوطني، ودوره كمؤسسة التنشئة داخل المجتمع، مستمعا بإمعان إلى وجهة نظر النقابة فيما يتعلق بمنظومة الدعم المالي المخصص للمقاولات الإعلامية الوطنية، ومضامين الاتفاقية الجماعية، مبديا تفهمه للطرح الذي تقدمت به النقابة فيما يتعلق بمنظومة الدعم ومعلنا استعداده لدراسة وتقديم أجوبة عنها.

واستقبل بنسعيد خلال نفس اليوم، رئيسة وأعضاء جمعية الأعمال الاجتماعية لصحافيي الصحافة المكتوبة، والذين قدموا عددا من المقترحات تروم تحسين الوضعية الاجتماعية والمادية للعاملات والعاملين بالمؤسسات الإعلامية الوطنية وتوسيع الخدمات المقدمة من طرف الجمعية.

وعبر الوزير عن استعداده التام للعمل المشترك ودراسة جميع المقترحات المقدمة والانكباب على وضع برنامج عملي يهدف إلى النهوض بالوضعية الاجتماعية والمادية لنساء ورجال الإعلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى