بعد فاجعة الطفل مروان… العثور على جثة ثلاثيني في بئر بـ”هرمومو”

لم تمر سوى ستة أيام على فاجعة الطفل مروان، الذي لقي حتفه بسبب صعقة كهربائية، حتى اهتزت بلدة هرمومو بنواحي صفرو، أمس الخميس، على خبر العثور على جثة شخص ملقاة في بئر.

وحسب مصادر محلية، فإن الجثة لشخص في عقده الثالث، معروف بين سكان المدينة، لكنه اختفى عن الأنظار خلال الآونة الأخيرة، قبل أن يعثر عليه عمال كانوا يهمون بتشطيب مخلفات البئر الكائن في حي الشباب.

ونبهت المصادر إلى أن جثة الهالك تعرضت للتحلل، ما يرجح فرضية الوفاة منذ أيام قليلة، لكن طريقة الوفاة، وفي ضوء التحريات التي تقوم بها مصالح الضابطة القضائية، بتعليمات النيابة العامة المختصة، تطرح علامة استفهام عريضة، خصوصا وأنه يروج تعرض الجثة للدفن تحت التراب، في انتظار نتائج البحث القضائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى