توزيع معدات خاصة بمشاريع مدرة للدخل لفائدة سجناء سابقين في بني ملال

أشرف والي جهة بني ملال خنيفرة، خطيب الهبيل، مساء أمس الثلاثاء، بمقر الولاية، على عملية توزيع تجهيزات ومعدات خاصة بمشاريع مدرة للدخل لفائدة نزلاء المؤسسات السجنية المفرج عنهم بإقليم بني ملال، البالغ عددهم 21 مستفيدا، من بينهم امرأة مستفيدة واحدة.

وتأتي هذه العملية التي تنظمها مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء، في سياق اتفاقية الشراكة الموقعة بين هذه المؤسسة وعمالة إقليم بني ملال – برنامج محاربة الهشاشة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية– من أجل دعم المشاريع الصغرى والتشغيل الذاتي لفائدة نزيلات ونزلاء المؤسسات السجنية السابقين عن موسم 2021-2020، وذلك تفعيلا للاستراتيجية المندمجة لإعادة الإدماج السوسيو–مهني لهذه الفئة الهشة من المواطنين، التي تقودها المؤسسة، تحت الرئاسة الفعلية للملك محمد السادس.

هذا، وشملت هذه العملية التي حضرها رئيس الجهة، ورئيسا المجلس الإقليمي والمجلس الجماعي لبني ملال، ورؤساء المصالح الأمنية، والمديرالجهوي لإدارة السجون وإعادة الإدماج، وعدد من رؤساء المصالح اللاممركزة المعنية، توزيع تجهيزات ومعدات خاصة بمشاريع مدرة للدخل في عدة أنشطة حسب القطاعات.

الخدمات 31%، الفلاحة 23%، الصناعة التقليدية 15%، التجارة 15%، المطاعم 8%، البناء 8%.  وتتعلق هذه التجهيزات والمعدات بالأنشطة الخاصة بتربية النحل، فن الرسم والخط، حلاقة الرجال، الخياطة، مشتل لبيع الأغراس، محلبة، الصباغة، إصلاح العجلات، صنع الخبز والحلويات، مطعم عصري، بيع الدواجن، بالإضافة الى دراجات ثلاثية العجلات مخصصة لبيع السمك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى