أمن مراكش يطيح 21 شخصا و19 مرشدا غير مرخص

أفاد مصدر عليم أن ولاية أمن مراكش نفذت عملية تمشيطية، أسفرت عن اعتقالات، وتوقيفها لمشتبه فيهم. وقد أسفر العمل الأمني بنفوذ المنطقة الأمنية جليز عن إيقاف ثلاثة أشخاص مبحوث عنهم على الصعيد الوطني بجنبات المحطة الطرقية، وأظهرت التحقيقات أنهم متورطين في قضايا إجرامية، إضافة إلى توقيف خمسة أشخاص متلبسين بمسك، واستهلاك مخدر الشيرا، وثلاثة أشخاص من أجل السكر العلني البين، وشخص واحد من أجل الضرب، والجرح.

وبنفوذ منطقة أمن المدينة العتيقة تم إيقاف أحد عشر شخصا من مقترفي السرقات، منها الموصوفة بجناية، وسرقة الدراجات النارية، والسرقات بالخطف، أو النشل.
والمصدر نفسه يفيد أن الأشخاص المتورطين تم إخضاعهم للتدابير القانونية، والمسطرية بتنسيق مع النيابة العامة المختصة.
وعمليات التفتيش القانونية مكنت مصالح الشرطة من استرجاع مجموعة من أغراض الضحايا.
وتعزيزا لنتائج خطة أمنية، نفذتها المصالح الأمنية، منذ الأسبوع الجاري، تم إطلاق مجموعة عمليات، تسنى من خلالها إيقاف 19 شخصا يتعاطون للارشاد السياحي غير المرخص. وبنفوذ منطقة المنارة، تم إيقاف شخصين، من أجل ترويج الأقراص المهلوسة ضبطا في حالة تلبس بحيازة 159 قرصا مهلوسا من نوع اكستازي، وريڤوتريل، كما تم إيقاف شخصين على إثر ارتكاب سرقة بالخطف باستعمال ناقلة ذات محرك، تم حجزها لفائدة البحث.

ولضرورات أمنية، وإنسانية، واجتماعية، تم التفاعل مع ظاهرتي التسول غير الاحترافي، والتشرد، حيث تم إيواء سبعة أشخاص في الجمعية الخيرية في دار البر والإحسان.

وتأتي هذه العمليات في إطار مقاربة قائمة على إشراك كافة الوحدات الأمنية العاملة بالشارع العام، وفق خطة محددة الأهداف ترمي إلى تحقيق تسجيل حضور أمني أكثر فاعلية إزاء كل ما يعتمل في الشارع العام، قوامها اليقظة، والحزم، والنجاعة، واحترام القانون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى